منوعات

“تهلا فصاحبتك” موضة أم هي مبادرة مفروضة

“بريد تيفي” م.ساركاز

أثارت مجموعة فيسبوكية يطلق عليها اسم “تهلا فصاحبتك” جدلا واسع وسط المغاربة، إذ اصيب عدد منهم بالدهشة والذهول، لما تحويه فحوى منشورات هذه المجموعة الفيسبوكية من مقاربات تمجد المرأة وتدعو إلى احترامها والتذلل لها قصد إرضاءها، وكذا احترام اختياراتها كيفما كانت جريئة.
وفي اتصال هاتفي بأحد مؤسسي هذه المجموعة، عثمان ميان، أكد هذا الأخير، أن هذه مبادرة إنسانية من شأنها أن ترد للمرأة المغربية اعتبارها، ولتكون عبرة لكل الأزواج والأصدقاء، لكي يعتنوا بأنصافهم الثانية.
وأضاف المتحدث ذاته، أن المبادرة تعرف إقبالا واسعا، نظرا لوعي وتحضر المغاربة الشباب، كما أنه بدأت تلهم باقي الدول المغاربية، حيث حملت الشقيقة تونس المشعل، وأنشأت مجموعات فيسبوكية في ذات النطاق.
وكما استحسن عدد من المغاربة المبادرة، لم تخلو “تهلا فصاحبتك” من الانتقادات، حيث اكد العديد ان يجب إهمال المراة وعدم إبداء الاهتمام بها لأن مكانها “الكوزينة”.
يشار إلى أن المجموعة، ترحب بتعدد الأصدقاء للزوجة قبل الزواج باعتبار ان بعده لن تستطيع ذلك، فيما يبحث بعض المنتمين لهذه المجموعة عن طرق علمية تجعلهم يحبلون مكان زوجاتهم، ويحسون بأوجاع الدورة الشهرية.


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق