مجتمع

750 درهم ثمن بيع أم لرضيعها بتارودانت

“بريد تيفي”: سناء. بودي

عرضت سيدة تقطن بمدينة تارودانت، أول أمس الثلاثاء، ببيع رضيعها بمبلغ لا يتجاوز 750 درهم، لامرأة متجوزة.

وأثارت عملية بيع الرضيع، غضبا عارما في صفوف الساكنة والهيئات الحقوقية بالمنطقة. بعدما توجهت الزوجة التي اشترت الرضيع، للملحقة الادارية الثانية بتارودانت، لتسجيله في الحالة المدنية، صحبة مجموعة من النساء الذين شهدوا أنها كانت حامل، وانها أم ذاك الرضيع، إلا أن قائد المقاطعة لم يصدق ذلك، وطالب بإجراء الخبرة الطبية، وهذا ما رفضته الزوجة لتنهار في الأخير وتعترف أنها اشترت الرضيع من والدته مقابل 750 درهم.

 

ويشار إلى أنه بعد توصل المصالح الأمنية بهذه النازلة، فتحت تحقيقا لفك ملابساتها، ومعرفة سبب دفع أُم لبيع فلذة كبدها. وكذا تحديد كل المتورطين والمشاركين وتقديمهم للعدالة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى