مجتمع

مُسنّة تهدد بالانتحار من نافذة منزلها بعد تنفيذ حكم الإفراغ

تتوالي الحوادث المؤلمة بالمغرب في الآونة الأخيرة، فبعد فاجعة “بوقنادل”و وفاة ستينية بسبب سقوط حجر ضخم من قنطرة بالدار البيضاء، تُهدد في هذه الأثناء سيدة مٌسنة بالانتحار من نافذة منزلها في الطابق الأول، بعد تنفيذ حكم بالإفراغ وذلك بشارع الفداء بالدار البيضاء.

واحتجت المسنة وعائلتها على تنفيذ الحكم بالإفراغ، حيث رفضوا الخروج من مسكنهم مُعتبرين أن هذا القرار، سيُشرد أسرتهم، كما علّقوا مجموعة من الشعارات على نوافذ المنزل يستعطفون من خلالها الملك محمد السادس والحكومة للإنقاذهم من التشرد.

وانتقلت عناصر الوقاية المدينة ومصالح الأمن لعين المكان، مُحاولين تهدئة المرأة لعدم إقدامها على الانتتحار.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى