مجتمع

زيادة مرتقبة في أسعار الخضر والفواكه بسبب ارتفاع ثمن “التعشير”

كشفت تقارير إعلامية، أنه من المنتظر أن تعرف أسعار الخضر والفواكه بالدار البيضاء ارتفاعا محلوظا، ويرجع ذلك لزيادة ثمن “التعشير” التي قام بفرضها بعض عملاء سوق الجملة، وهو الأمر الذي يضر بمصلحة المواطن المغربي، خصوصا الفئة الهشة.

وحسب يومية “المساء” في عددها الصادر اليوم الأربعاء، فإن جمعية سوق الجملة للخضر والفواكه بالدار البيضاء، وجهت أصابع الاتهام بشكل مباشر لبعض وكلاء السوق المذكور، معتبرة إياهم السبب الرئيسي في العشوائية والفوضى التي تعم هذا القطاع، كما اتهمتهم بالتسبب في اختلالات مالية.

وبهذا سيكون المغاربة وخصوصا ساكنة البيضاء على موعد مع زيادة مفاجئة في أثمنة الخضر والفواكه، وهو الخبر الذي أثار ضجة في صفوف أصحاب الدخل المحدود، مُعتبرين أن مثل هذه الزيادات في المواد الغذائية، تحد من الطاقة الشرائية للمواطنين وتساهم في توسع رقعة الفقر واللجوء إلى السرقة والنهب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى