مجتمع

اعتقال أم بعد استمتاعها رفقة الأب بتعذيب طفل بالبيضاء

“بريد تيفي”

أمرت النيابة العامة، أول أمس الاثنين، باعتقال أم طفل لا يتجاوز عمرة 10 سنوات بحي سيدي مومن بالدار البيضاء، إذ لا تزال إلى حدود كتابة هذه الأسطر رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار إتمام مجريات التحقيق الجاري بهذا الخصوص، بعدما اتهمت بتعذيب طفلها بشكل وُصف بالـ”سادي” وهو ما تؤكده الصور التي التقطت للطل من طرف بعض أقاربه الذين تقدموا بشكاية في مواجهة والد وأم الطفل الذي يرقد حاليا بالمستشفى الجامعي ابن رشد لتلقي العلاجات النفسية والجسدية.

وتشير يومية المساء في عددها الصادر اليوم الأربعاء، إلى أن مصدرا من العائلة، أكد أن الطفل يعاني من معاملة جد قاسية، من طرف والديه الذين يجدان متعة في تعنيفه، علما أن يستقر رفقة جدته، ومكوثه مع والديه نادرا ما يكون، ومع ذلك يتعرض الطفل للضرب المُبرح والمعاملة جد القاسية في المرات القليلة التي يرى فيها أبويه، ما يُخلف أثرا نفسيا عميقا في نفسية الطفل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق