منوعات

الإمارات تحظر موقع الجزيرة.. و”تلفيق” للأمير عبر “اختراق” موقع وكالة الأنباء القطرية

“بريد تيفي”

عرفت المنصات الإعلامية الخليجية وشبكات التواصل الاجتماعي، ضجة استمرت إلى وقت متأخر من فجر اليوم الأربعاء، بعد نشر تصريحات “ملفقة” لأمير قطر واختراق موقع الوكالة الرسمية لقطر، إذ تواصلت حملة التصعيد ضد الدوحة رغم نفي هذه الأخيرة الرسمي لكل ما نسب للأمير تميم وتأكيد اختراق الوكالة من قبل مجهولين.

 

وما زاد المشهد تعقيدا هو حظر دولة الإمارات العربية مساء أمس الثلاثاء، لموقع و قناة الجزيرة وشن هجوم عنيف من قبل بعض الشخصيات الإماراتية على قناة الجزيرة.

 

وكان الخبر  الذي أجج الوضع، هو نسب تصريحات لأمير قطر الأمير تميم بن حمد آل ثاني حول العلاقة مع ترامب، وتوتر في العلاقات مع مصر والإمارات والبحرين والموقف من الإخوان المسلمين وحماس وإيران، فيما نفى مصدر دبلوماسي قطري في تصريح لوكالة الأناضول صحة التصريحات المنسوبة للأمير تميم والتي سرعان ما تناقلتها العديد من وسائل الإعلام نقلاً عن وكالة الأنباء القطرية الرسمية.

 

وأكد المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن موقع وكالة الأنباء القطرية تم اختراقه، ولا صحة لما تم نشره عبرها من تصريحات منسوبة لأمير البلاد، في حين صرح مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر سيف بن أحمد آل ثاني بأن موقع وكالة الأنباء القطرية (قنا) تم اختراقه من قبل جهة غير معروفة حتى الآن، ونشر تصريحا مغلوطا لأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بعد حضوره حفل تخريج الدفعة الثامنة للخدمة الوطنية.

 

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن سيف آل ثاني أفاد بأن ما تم نشره ليس له أي أساس من الصحة، وأن الجهات المختصة بدولة قطر ستباشر التحقيق في هذا الأمر لبيان ومحاسبة كل من قام بهذا الفعل الذي وصفه بالمشين، ودعت الوكالة القطرية وسائل الإعلام إلى تجاهل ما ورد من تصريحات مغلوطة نسبت لأمير البلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق