مجتمع

هذه هي تفاصيل قصة “شرطي المطار”

“بريد تيفي”

 

عرفت قضية “شرطي المطار”، تطورات جديدة، بعدما أكدت الأبحاث والتحريات وجلسة المحكمة، أمس الأربعاء، خلو ملف المتابعة من أي جريمة، أو حتى اتهام موجه للشرطي، بناء على شهادة صاحب الحقيبة نفسه.

وعلمت “بريد تيفي” أن صاحب الحقيبة الظهرية، الذي صرح بنسيانها في مطار محمد الخامس الدولي، أرغم على تحرير محضر في الموضوع رغم عدم رغبته في ذلك، لأنه عثر على أغراضه بعد عودته إلى منزله، مؤكدا أن كل ما تبقى في الحقيقة غير ذا قيمة مهمة، وأن الأمر يقتصر فقط على بقايا المأكولات والحلويات والمناديل الورقية، الشيء الذي جعل الشرطي يتصرف بعفوية ويعمل على رميها بحاوية القمامة، بعدما تبين أنها ممزقة ولا تحتوي إلا على الأزبال.

وبخصوص الكيس البلاستيكي الذي شوهد الشرطي يحمله عند مغادرته للمطار، عثر عليه فعلا أثناء مجريات البحث في سيارته، غير أنه لا يحتوي إلا على مواد تنظيف، إذ أكد صاحب الحقيبة أنه لا علاقة له بها، ليبقى الأمر حسب مصادر عليمة، خطأ مهنيا روتينيا، تبقى للمديرية العامة للأمن الوطني الحق لوحدها في محاسبة الشرطي إداريا، بعدما تبين أن القضية خالية من أي عنصر جريمة.

 

وينتظر أن يمر الشرطي أمام قاضي المحكمة الابتدائية بعين السبع الأسبوع المقبل، أمام مساندة مطلقة من محاميين تطوعوا للدفاع عنه، بعدما تبين لهم أن المتهم بريء، بناء على محضر الضابطة القضائية وكل أطوار التحقيقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق