المبتدأ والخبر ... وما وراء الخبر

وزارة الصحة تدين الاعتداءات المتكررة على أطرها وتؤكد أنها ستتابع كل معتد

94

“بريد تيفي”

 

أدانت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها الأطر الصحية، وأكدت أنها “لن تذخر جهدا في الدفاع عن كرامة نساء ورجال الصحة.
وأكدت الوزارة، في بلاغ يتوفر الموقع الإخباري بريد تيفي على نسخة منه، أنها لن تتساهل مع أي شخص يتطاول أو يهين الأطر الصحية أو يعتدي على المؤسسات الصحية بالتخريب أو الإتلاف أو النهب، مشددة على أنها تحتفظ لنفسها بالحق في متابعة كل الجناة طبقا للقوانين الجاري بها العمل.
وعبرت الوزارة عن إدانتها لحادث اعتداء شنيع تعرض له طبيب وعامل بالمركز الصحي الحضري “زرهون” بمقاطعة سيدي مومن بالدار البيضاء، أول أمس الأربعاء، من طرف مريض، قرر الطبيب توجيهه إلى طبيب متخصص في الأمراض الجلدية، يوجد بالمستشفى الإقليمي المحاذي للمركز الصحي “زرهون”، بعدما تبين له أنه يعاني من مرض جلدي مزمن.
وكشف الوزارة أن المريض، الذي كان في حالة هستيرية، أصر على ضرورة تمكينه من الأدوية، رافضا التفسيرات والتوجيهات المقدمة من طرف الطبيب، ليقوم بالاعتداء عليه لفظيا وجسديا، مضيفة أنه خرج مسرعا من المركز الصحي ليعود وفي يده عصا ووجه ضربة إلى أحد العاملين بهذا المركز، وأصابه إصابة بليغة في عينه، مما استوجب نقله، على وجه الاستعجال، إلى مستشفى 20 غشت، حيث أجريت له الفحوصات، قبل أن يقرر الأطباء إجراء عملية جراحية دقيقة واستعجالية لإنقاذه.
وفي هذا السياق، عبرت وزارة الحسين الوردي عن مؤازرتها لضحية هذا الاعتداء السافر، أكدت أنها قررت متابعة الجاني قضائيا.

Comments
Loading...