المبتدأ والخبر ... وما وراء الخبر

مسيرة احتجاجية في الرباط ضد “إعفاء موظفين وترسيب أساتذة متدربين”‎

77

“بريد تيفي”: عبد الله إراوي

 

تظاهر الآلاف، مساء أمس الأحد بالرباط، في المسيرة دعت لها خمس نقابات تعتبر الأكثر تمثيلية في قطاع التعليم وشاركت فيها عدة هيئات مدنية وحقوقية، ضد قرارات إعفاء مجموعة من الأطر من مهامهم الإدارية بعدة مؤسسات عمومية. وضد الترسيبات في حق الأساتذة المتدربين.

 

وقالت النقابات التعليمية في بيان مشترك أنها “تستنكر الإعفاءات اللاقانونية المقررة ضد عدد من الموظفين بعدة أقاليم، وتطالب المسؤولين مركزيا بالتراجع عنها وإرجاع المعنيين لمهامهم وعملهم”.

 

واعتبرت النقابات مسيرة الأحد وحدوية احتجاجية في صيرورة نضالية سيُعلِن عنها االتنسيق النقابي للأسرة التعليمية، كما دعت هذه النقابات “الحكومة والوزارة إلى وقف الهجوم على الحقوق والمكتسبات والإسراع بفتح حوار جاد ومسؤول حول مختلف الملفات المشتركة والفئوية وإيجاد حل شامل وعادل وعاجل لما لا يتحقق بالنضال يتحقق بمزيد من النضال”.

 

وردد المتظاهرون العديد من الشعارات القوية، مطالبين المسؤولين بالعدول عن قراراتها المتجلية في إعفاء العديد من الأطر من مهامهم وترسيب 150 أستاذا متدربا.

 

يذكر أن جماعة العدل والإحسان اتهمت جماعة الدولة بشن “حملة إعفاء أو تنقيل أو تغيير المواقع الإدارية والوظيفية” لعشرات الأطر والكوادر المنتمين لهذه للجماعة الإسلامية، في العديد من القطاعات والوزارات.

 

 

Comments
Loading...